منتديات أحمد و شوشو
اهلين وسهلين يسعدنا جدا الانضمام الى عائلتنا اذا رغبت في المشاركه في هدا المنتدى اما ادا رغبت برؤية المواضيع فقط فأهلا بك

منتديات أحمد و شوشو

نرحب بكم في منتديات حماده وشوشو
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول
الف الف الف مبرووووكــ لمشرفتنا العامه الجديد رودي نتمى انها تتثبت

شاطر | 
 

 التصميم والابداع

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
غلا
مشرفه
avatar

عدد المساهمات : 302
نقاط : 365
تاريخ التسجيل : 04/02/2011
الموقع : في السعوديه

مُساهمةموضوع: التصميم والابداع   السبت فبراير 19, 2011 11:08 am

سلاموووااا بنات بما ان المنتدى اسمووواا تصاميم وابداع فا جبتلكم موضوع رائع عن التصميم والابداع
لقد كان الإنسان منذ فجر الوجود قادراً على البحث والتأمل فيما حوله معتمداً على ردود فعله وغرائزه تجاه الطبيعة، وحاول أن يستنبط التصورات الأولية حول مفهوم وجوده، فقد نظر إلى الطبيعة من حوله وحاول تفسير ظواهرها اعتماداً على الخبرة الأولية التي تكونت لديه نتيجة لتكرار ردود فعله تجاه حدث معين، مما حداه إلى تطوير طرق تأثره بهذه الأحداث ومحاول التعبير عنها بشكل عملي غير مكتفي بمجرد ردة الفعل البسيطة التي تعتمد على الغريزة.

مع مرور الزمن أصبح لدى الإنسان طرقه الخاصة للتعبير عن ظواهر الطبيعة وتفاعله معها، وما أن بدأ الإنسان بالسيطرة على هذه الظواهر حتى أصبح بإمكانه الحكم على مقدرته من خلال التجربة التي عبر عنها سلفاً؛ لقد تكونت لديه لغة خاصة بالتعبير وعرف أنه يستطيع فرض مزيد من السيطرة على الطبيعة عن طريق ذلك الحوار المعقد بينه وبين مكنونات الطبيعة.

مع بدء استيطان الإنسان للطبيعة كان لا بد له من البحث عن طرق جديدة للتعبير عن قوته التي هزمت المطر والسيول والرياح، وكان لا بد من التفكير في أن هناك قوى خفية وراء هذه الظواهر، فيما بعد تطور مفهوم النظرة للطبيعة على أنها موجودة لخدمته في حال أنه تمكن من إرضائها أو التغلب عليها على حد سواء.

هل كان السر إذن هو قوة التعبير؟ هل تجيبنا الرسومات الأولية في كهوف العصر الحجري عن هذا السؤال؟ أم تجيبنا قوة التصاميم في بلاد وادي الرافدين ووادي النيل؟ تلك الأقوام التي وصلت مرحلة متقدمة في مناهج التعبير عن الحياة والدين وحتى التعبير عن ما بعد الموت. لقد اتبعوا منهجاً معيناً في تزيين معابدهم وقصورهم وقبورهم بأشكال صممت خصيصاً لمحاكاة أفكارهم حول الظواهر المختلفة، من هنا نستطيع الإقرار بكل جزم أن التصميم ليس وليد النهضة الأوروبية أو الثورة الصناعية بل هو موجود منذ الأزل وسيبقى مستمراً للأبد طالما أن الإنسان يعيش على هذا الكوكب ويتأثر بالأحداث اليومية ويتفاعل معها.

من خلال تلك السطور الفلسفية وبتجريد المنطق الإبداعي لمعاني التعبير عن الذات والطبيعة نستطيع القول بأن التصميم ببساطة يعني منهج التعبير عن أفكار معينة باستخدام الوسائل البصرية، فهذه العملية أشبه بترجمة الأحاسيس الداخلية لدى الشخص عن طريق استعمال الأشكال المجردة المستقاة من الطبيعة ضمن علاقات معينة مثل (الوحدة، التوازن، والإيقاع...).

التصميم يحاكي الرؤية أو بتعبير آخر "الإبصار"، فالمصمم يعي تماماً أن الفكرة التي يريد إيصالها للناس عن طريق تصميم معين يجب أن يراها الناس، إذن فالتصميم يتعامل مع العين مباشرة، ومن ثم يتكون الإحساس بجماليات الأشكال الموجودة داخل التصميم لدى المشاهد، فنحن لا نستطيع تسمية "الإعلان الإذاعي" تصميماً، وفي الوقت نفسه يمكننا إطلاق تسمية "تصميم" على الإعلان التلفزيوني، فحتى الحركات التي يقوم بها الممثلون في الإعلان التلفزيوني هي مستقاة من الطبيعة وموظفة في الإعلان لتعبر عن فكرة معينة،

للتصميم أهمية كبيرة في حياة الناس لما له من دور هام في توفير احتياجات المجتمع من منتجات فنيه من شأنها أن تخاطب ذوق كل أفراد المجتمع ومستهلكيه حسب اختلاف أعمارهم ومستواهم الاجتماعي والثقافي، ويهدف التصميم بالدرجة الأولى إلى تحقيق الرفاهية والناحية الجمالية، فبعض المصممون يرون أنفسهم كفنانين بينما آخرون يُفضّلونَ اعتبار أنفسهم أشخاصاً لهم القدرة الإبداعية على حل المشاكل.

يهدف التصميم عن طريق البحث المستمر إلى إيجاد حلول مناسبة للمشاكل التي قد يواجهها الناس في حياتهم العادية اليومية، فالتصميم الصناعي مثلاً -وهو أحد فروع التصميم المهمة- يتعلق بتنفيذ تلك الأفكار التي تتكون لدى المصمم لإيجاد حلول لمشاكل قد تواجه الناس نتيجة الجلوس على كراسي غير مريحة للظهر؛ وظيفة المصمم هنا هي البحث والتفكير بتصميم جديد يتناسب والحاجات الفيزيائية للجسم، إذن فالمصمم يجب أن يعرف تماماً حجم المشكلة وأبعادها، ومن ثم يترك العنان لخياله لينتج حلاً مناسباً عن طريق طرح فكرة معينة باستخدام العناصر المختلفة للتصميم من خطوط وأشكال وألوان تجذب العين وتخاطب العقل.

التصميم الجيد يحتاج إلى الإبداع والتجديد، وكثيراً ما نسمع المصطلح (Creative)، الإبداع في التصميم يمكن أن يكتسب لأنه عملية ذهنية يتحكم فيها العقل في بوتقة واحدة مع التجارب العملية السابقة.

كل الابتكارات والاختراعات في تاريخ البشرية جاءت كنتيجة للتفكير الخلاق، وكل التصاميم المشهورة في العالم تميزت بالتجدد والإبداع لهذا فقد ظلت حتى وقتنا الحاضر في القمة.

لقد قمت في السطور التالية بإيجاز الطرق العملية لتصفية الذهن وحفز العقل على إنتاج أفكار خلاقة من شأنها أن تجعل المصمم الجرافيكي من أهم عناصر المجتمع...

• استمع إلى الموسيقى الهادئة والكلاسيكية التي تعمل عمل الفلتر في الدماغ فتجعله صافياً ومهيأ لعملية التفكير.
• حاول حمل كتاب ملاحظات صغير في جيبك معظم الوقت لتسجيل ملاحظات حول فكرة معينة قد تتكون لديك وأنت في محطة الباصات أو في محل لبيع الملابس... فيما بعد ستكتشف أن 90% من هذه الملاحظات هي مجرد أفكار ضعيفة ولكن من المؤكد أن 10% منها هي أفكار جيدة.
• إذا لم تكن لديك فكرة معينة وطلب منك تصميم إعلان معين حاول أن تفتح القاموس وبشكل عشوائي اختر أي كلمة وحاول استنباط الأفكار من المعاني التي تعطيها هذه الكلمة، فهذه الطريقة قد تجعلك تتذكر الكثير من الأفكار.
• تشريح المشكلة وتعريفها وكتابة جميع الملاحظات المتعلقة بها، بذلك يمكن أن تتكون لديك الأفكار الجيدة لحل المشكلة.
• إذا لم تستطع التفكير، قم بنزهة قصيرة، فالتغيير في الأجواء قد يساعد الدماغ على استعادة نشاطه.
• حاول التقليل من مشاهدة التلفاز، إذ أن الكثير من علماء النفس أظهروا في دراساتهم أن مشاهدة التلفاز قد تتسبب في بطء التفكير.
• ابتعد عن تناول الأدوية المخدرة أو تلك التي تسبب بالنعاس.

القراءة مفيدة جداً في تنمية النشاط الذهني، فالكتب تختبر الدماغ وتفتح خلايا المخ، وتساعد على تكوين الإلهام لدى المصمم لدرجة انه يحصل على الكثير من الأفكار الخلاقة فقط عن طريق النظر إلى الناس في الشارع أو إلى السماء أو حركة المرور..

قال باحثون إن المبدعين فى أعمالهم والذين يكون نشاطهم الذهنى فوق المعدل خلال عملهم اليومى يعيشون لفترة أطول مقارنة بغيرهم. وحسب الدراسة الموظفين المبدعين الذين تعهد إليهم أعمال ومهام صعبة ومعقدة تتعلق بالادارة والتنظيم يعيشون على الاقل ست سنوات أكثر من غيرهم. وحللّ البروفوسور فى علم الاجتماع فى مركز أبحاث السكان بجامعة تكساس جون ميروفسكى دراسة شملت 2592 بالغاً أميركياً فى عام 1995 وأخرى حول ...



الموضوع نفسه فى عام 1998 .


وبالاطلاع على نتائج هاتين الدراستين تبين لميروفسكى أن الاشخاص الذين يعملون فى مجالات الصناعة والبحث والادارة والتخطيط كانوا يتمتعون بصحة أفضل من نظرائهم من أصحاب المهن الاخرى، مثل الصناعيين أو أصحاب الوظائف الادارية العادية.


وقال ميروفسكى "إن العمل الابداعى ليس مملاً.. أو روتينياً، وهو ممتع ويتيح الفرصة لتعلم أشياء جديدة ويساعد على حل المشاكل".



اش رأيكم يالا الردود يامبدعات cheers






ــــــــــــــــــــــــ
http://a.rekooo.com/jalta.html [/url
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
لوسي..
مشرفه
avatar

عدد المساهمات : 185
نقاط : 263
تاريخ التسجيل : 16/02/2011

بطاقة الشخصية
لعبه:

مُساهمةموضوع: رد: التصميم والابداع   الأحد فبراير 20, 2011 3:06 am

يسلمو Wink

ــــــــــــــــــــــــ
http://cdn-img1.imagechef.com/w/110405/1e693c833f0630a4.gif
توتة واحلى بنوتة +لوسي= صديقاات للابد ..~]


احبكـ توتة واحلى بنوتة ..
..
..
..
cat
لوسي..~]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Admin
المديره
avatar

عدد المساهمات : 310
نقاط : 457
تاريخ التسجيل : 23/01/2011

مُساهمةموضوع: رد: التصميم والابداع   الأحد فبراير 20, 2011 9:04 am

يسلموووو ياقمر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://fhsg.forumarabia.com
غلا
مشرفه
avatar

عدد المساهمات : 302
نقاط : 365
تاريخ التسجيل : 04/02/2011
الموقع : في السعوديه

مُساهمةموضوع: رد: التصميم والابداع   الأحد فبراير 20, 2011 10:06 am

الله يسلمكم Very Happy

ــــــــــــــــــــــــ
http://a.rekooo.com/jalta.html [/url
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
التصميم والابداع
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات أحمد و شوشو :: واحة التصميم والأبداع-
انتقل الى: